الرمق الأخير | قناة لنا

LANA TV Satellite Frequency
NileSat ١٠٢ (٧ degree W)
 
Yahsat ١A (٥٢/٥ degree E)
Frequency: ١٢٢٢٦
 
Frequency: ١١٧٨٥
Polarisation: Horizontal
 
Polarisation: Horizontal
Symbol Rate: ٢٧/٥٠٠
 
Symbol Rate: ٢٧/٥٠٠
FEC: ٣/٤
 
FEC: ٥/٦

الأربعاء، ١٩ كانون الأول ٢٠١٨
 

الرمق الأخير

  يحكم بالسجن لمدة عشرين عاما على جوليان دوارتيه بجريمة قتل لم يقترفها وذلك بعد مقتل كاميلا، زوجة ريكاردو براديلا، صديق جوليان.

وعلى الرغم من ان زوجة جوليان تهجره بعد تلك الاحداث الا ان ما يؤلمه اكثر هو انه لن يتمكن من رؤية ابنه صامؤيل، وهو ما يجعله على استعداد تام بأن يضحي بحياته من اجل رؤيته مرة اخرى.يصدر الحكم القضائي ضد جوليان وذلك لان جميع الادلة تشير الى تورطه بالجريمة بالاضافة الى اختفاء الشاهد الوحيد ببراءة جوليان.

يتم احتجاز جوليان في سجن لابينديتا وهو سجن مختلط حيث ما يفصل بين الرجال و النساء هو مجرد حاجز من اسلاك حديدية. وهناك يقابل جوليان اسبيرانزا،وهي امرأة محكومة بالسجن لمدة عشرين عاما بتهمة قتلها لزوجها من اجل حماية ابنتها من استغلال الاب. يقع كل من جوليان و اسبيرانزا في حب بعضهما البعض بقصة حب مصحوبة بالالم و الصعوبات الا انهما يستمران في محاولة مساعدة بعضهما البعض.

يواجهان معا صعوبة الحصول على محاكمة عادلة بالأضافة الى خطر الموت داخل اسوار السجن حيث يقرران الهرب من اجل اثبات براءتهما.

وعلى الرغم من التخطيط المستمر للهرب الا ان الامور تجري عكس المتوقع حيث يتمكن جوليان من الهرب على العكس من اسبيرانزا حيث يتم القبض عليها مرة اخرى. وكما وعد اسبيرانزا فأن

  جوليان يأخذ على عاتقه مسؤولية البحث عن ابنة اسبيرانزا،ميكايلا، من اجل اخبارها بالتفاصيل الكاملة التي توضح الاسباب التي ادت بها الى السجن.

وبهذه الطريقة فأن كلا من اسبيرانزا و جوليان يقرران السفر لكافة انحاء البلاد من اجل ايجاد الادلة الكافية لاثبات براءتهما.

معلومات البرامج

فئة: 
المسلسلات
اليوم: 
الاحد الى الخميس
الوقت: 
الساعة التاسعة مساءً ويعاد الساعة الواحدة صباحاً